الكفرون

طباعة

ضيعتنا ماطيب ناسا علوا بالعالي راسا
جابت شعار وكتاب ونفخت فيون إحساسا

وشخصيات بكل مجال والله بينشرب كاسا
الإلفة جمعت بين الكل وحفرت فيون أساسا
بيعانق صوت الآذان فيا دقات جراسا
وبتلاقي المسلم قدام عم يحضرلا قداسا
العالم كلون مجتمعين في أتراحا وأعراسا
وبتمنى سورية تكون صورة كبيرةعامقاسا
ماحلى عذوبة مياتا وشمة عبق أنفاسا
حراشا غابة عذرية مالا شبيه من جناسا
متل طفلة زغيورة بعدو ماحادا باسا
بتحميها رحمة ربي وجواريا وأقداسا


د.حسين كامل عطية / مغترب في الرياض