نائبة تقفل الخط في وجه " أوباما "
كتب الياس   
أقفلت النائبة الجمهورية عن ولاية فلوريدا الأميركية ايليانا روس ليتينن الخط مرتين بوجه الرئيس المنتخب باراك اوباما, الذي اتصل بها مهنئا بإعادة انتخابها, ظنا منها انها عرضة لمقلب. وقالت روس ليتينن في لقاء متلفز إنها "أقفلت الخط مرتين بوجه الرئيس المنتخب وكان الآمر مربكا", مشيرة إلى أنها "تذكرت المقلب الذي تعرضت له المرشحة الجمهورية لنيابة الرئاسة سارة بالين".
وكانت بالين تعرضت إلى مقلب عندما اتصل بها شخص كندي ادعى انه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي, حيث جرى بينهما حديثا مطولا قبل ان يكشف لها في ختامه انه أوقع بها.
وكانت النائبة الأمريكية أقفلت الخط أيضا بوجه زميلها في مجلس النواب رام ايمانويل, الذي عين بمنصب الأمين العام للبيت الأبيض في إدارة اوباما.
يشار إلى ان الرئيس المنتخب اضطر في نهاية الأمر إلى الاتصال بنائب آخر ليطلب منه الاتصال بـ"ليتينن" وإخبارها بان المتصل هو فعلا الرئيس المنتخب حتى يتمكن أخيرا من التحدث إليها.