أهلا وسهلا بكم في مجلة موقع الكفرون

نتمنى أن نصل كل بعيد بقريب

 

 

الرئيسية arrow شعر وزجل arrow سامي سعادة
سامي سعادة طباعة ارسال لصديق
كتب فادي قشوع   

كان زمان وكانت الكفرون                           ضيعة الحلا بجرودها مفتون

عَ نهرها بيتعمد الإيمان                     ومن زيتها بيتقدس الميرون

ومن قبل ما تشرق على الأكوان                     عجبالها شمس الدني بتكون

وعّت نسيم النبع بالوديان                            وردات عيسى وعجقت الطاحون

وشاقوف عم يكتب على الصوان                    بزند جبيلي فلسفة زينون

وخمار بعدو من السهر نعسان                       وشاعر بانو ب هَ العمر مغبون

ما كان يتلاقى بحدا ولا كان                          متلو بهالضيعة يلاقي زبون

ما ينطر جبل السيدة ولا مار سمعان                          ولا عيد الله ولا شهر كانون

ت َيقلب الجرة اللي فيها كان                         أطيب خمر صرلو عمر مسجون

وعّت صبية خدودها قربان                          قربان من قمح الصبا معجون

حملت الجرة وسبقت النسوان                        عَ عين كشفت سرها المكنون

وعَ الدرب نتفت زهرة الريحان                     ((بيكون ناطر لأ ما بيكون))

ومر الزمان بهالدني ومر الزمان                    وبضيعتي ما عرفتا بتخون

وغيب نسيم النبع بالنسيان                           وسهرات أهل البيت عَ الكانون

وأوف العتابا ومجوز الرعيان                       ونهفات ((بو هيفا)) الزكي ليوّن

ومنعت حضارة زايفة نيسان                         يبرعم على تلاتها الزيتون

وهاك الحرش يلي نتلا بالسنديان                    بعدو حرش لكن حرش باطون

وهاك الصبي البعدو صبي حردان                            وعشقان صبية حبها بجنون

وياما مشي عدروبها سرحان                         ريحة قميصو نعنع وطيوّن

وياما بحلاها نظّم القصدان                           تَ صار شعرو باسمها مقرون

كل ما حنينو حرك الوجدان                          ت َ يزورها ويوفيلها الديون

بيرجع بعد ما بزورها زهدان                        وكل ما لقى بشخص بيقلّو

ياريت ما مريت عالكفرون

 
< السابق   التالى >

© 2020 الكفرون
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.